أهمية الشجرة و دورها في المحافظة على البيئة و المحيط

ارتبطت حياة الانسان على الأرض بالشجرة.

الشجرة منذ القدم حظيت باحترام الشعوب حظوة كبيرة بلغت حد التقديس ذلك لأنها تلازم الانسان في احتياجاته اليومية طوال الحياة.

وقد ذكر وصف الشجرة و علاقتها بالإنسان في كثير من المؤلفات التراثية والكتب العلمية

وفي القصائد  والأدب وأكثر الأديان السماوية ذكرت قيمة الشجرة وأوّلها القرآن الكريم .

الشجرة تلازم الانسان من خلال انتاجها لأكثر من عشرة آلاف مادة خُصّصت لاستعمالاته المتنوعة واحتياجاته اليومية المتعدّدة.

بعد أن عاش الانسان وتعايش مع الشجرة استفاد منها فـ :

  • تفيأ بظلها .
  • أكل من ثمارها .
  • تباهى بزهورها فصنع منها التيجان و العقود .
  • تمتّع بنسماتها المنعشة في غاباتها .
  • استعمل أخشابها مصدرا لمنتجات يصعب حصرها على الرغم من انتاج مواد صناعية منافسة فهو يستعمل في الأثاث و البناء والقوارب والحوامات …. .
  • خشب الأشجار و النباتات هو المادة الخام لصناعة الورق المقوى والمعطرات الصناعية .‏
  • الخشب هو الوقود منذ أقدم القرون لايزال يستعمل للتدفئة في معظم أرجاء العالم.
  • الخشب يصلح كعازل جيد للحرارة والكهرباء.
  • يتمتع الانسان بفوائد الشجرة في حال خضرتها وعطائها وفي حال قطفها وجفافها.

إنها الشجرة التي وصفها الخالق سبحانه وتعالى بالكلمة الطيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء .‏

أهمية الشجرة والغابة في حماية البيئة‏
للشجرة دور كبير حيث أن قلة عددها في أي منطقة يؤدي الى خلل في التوازن البيئي في تلك المنطقة فالدور الذي تلعبه الشجرة في حماية البيئة كبير ونذكر منه :

….

لمشاهدة ، تحميل أو طباعة الملف كاملا ( 3 صفحات) و برابط مباشر : انقر الرابط التالي

أهمية الشجرة و دورها في المحافظة على البيئة و المحيط

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى