احترام المسنين – دور الجدة – قيمة الأجداد

الجَدّةُ الحكيمةُ نعمةٌ في البيتِ، وخبراتُهَا الحَيَاتِيَّةُ كَـــــــنـْــــــزٌ للأزْوَاجِ

قال الرّسول صلى الله عليه وسلم: “لَيْسَ منَّا مَنْ لَا يَرْحَم صَغِيرَنَا ويَعرِف حَقَّ كَبيرنَا”

 رواه أبو داود والترمذي.

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ثلاثٌ لا يستخفُّ بهم إلا منافقٌ:

ذو الشَّيبةِ في الإسلامِ، وذو العلمِ وإمامٌ مقسط.”

الأجدادُ قُدوة للأحــفـــادِ

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” إنَّ من إجلال الله إكرامُ ذي الشّيبةِ المسلم….”

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سقى قال: “أبدؤا بالكبراء أو قال : بالأكابر

 

قال النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم: “. ..فَإِذَا حَضَرَتْ الصَّلَاةُ فَلْيُؤَذِّنْ لَكُمْ أَحَدُكُمْ، وَلْيَؤُمَّكُمْ أَكْبَرُكُمْ

 

عَنْ الْفَضْلِ أَنَّ امْرَأَةً قَالَتْ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنَّ أَبِي شَيْخٌ كَبِيرٌ عَلَيْهِ فَرِيضَةُ اللَّهِ فِي الْحَجِّ، وَهُوَ لَا يَسْتَطِيعُ أَنْ يَسْتَوِيَ عَلَى ظَهْرِ بَعِيرِهِ، فَقَالَ لها النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم: «فَحُجِّي عَنْهُ

….

لمشاهدة تحميل أو طباعة الملف بحجم كبير (8 صفحات) : انقر الرابط التالي

احترام المسنين – دور الجدة – قيمة الأجداد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى