تدريب في مادة القراءة – عماد و الحاسوب

أقام الجدّ فريضة الحجّ ثم عاد إلى أرض الوطن و في حقيبته عدد كبير من الهدايا فكان من نصيب عماد الحصول على هديّة قيّمة  : حاسوب و مجموعة أقراص ليزريّة . فرح الفتى بالهديّة فلطالما سمع أصدقائه يتحدّثون عن حواسيبهم فحلم بامتلاك واحد مثلها  و أمسى يقضّي وقتا طويلا أمام الآلة العجيبة .

ذات يوم، ولج الأب غرفة ابنه فوجده جالسا أمام شاشة الحاسوب، دنا منه وربّت على كتفه ثمّ قال بصوت هادئ:” أين أنت يا صديقي عماد؟ لقد أنكرتَ صداقتنا يا ولدي وصار الحاسوب هو المفضّل لديك “.

أجاب عماد و لم تفارق عيناه الشّاشة: الألعاب التّي يحويها رائعة يا  أبي “.

ابتسم الأب و سأل:” و أنا… ألا ترغب في اللعب معي؟ ألم تشتاق لمباراة في كرة  القدم؟ .

سكت الطّفل قليلا ثمّ ردّ :” بعد أن أنهي هذه اللّعبة  لو تسمح “.

عندئذ جلس  الوالد قبالة عماد  و قال  ناصحا :” الحاسوب  يا بنيّ ليس للّعب فقط ، ألا تعرف أنّه يحوي مئات القصص كما يحتوي برامج للرسم و الكتابة … هيّا لنتعلّم الآن كيف ننجز بحوثك المدرسية … يا ولدي ضع جدولا قسّم  فيه وقتك بين الدّراسة واستغلال الحاسوب و الجلوس مع أفراد العائلة “.

لتصفّح تحميل مشاهدة أو طباعة الملف كاملا, أنقر الرّابط التّالي:



موقع مدرستي هو موقع تعليمي تربوي غني بالموارد التعليمية كالإمتحانات و التّمارين و التّقييمات و الأناشيد و المعلّقات و غيرها التي تهم كل من التّلميذ و الولي و المربي على حد سواء و نشير إلى أن محتوايات هذا الموقع هي من مجهودات الفريق العامل عليه و نرجو منكم إخواني أخواتي مشاركة المنشورات في مواقع التواصل الإجتماعي مع ذكر المصدر وشكرا.

تدريب في مادة القراءة – عماد و الحاسوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى