نص الطاقة البديلة

إنتاج كتابي السّنة السادسة

الطاقة البديلة

إستفاد الإنسان منذ القديـم مـن طاقـة الإشعاع الشمسـي في مجالات متعـددة ، كتجفيف المحاصيل الزّراعية وتدفئة المنازل . كما استخدمت كوسيلة لدحـر جيـوش الأعـداء أثنـاء حـرب سـنة 212ق.م ، لـمّا أمَر القائد أرْخَميدس بتركيز الإشعاع الشمسي عـلى الأسطول الحـربي الروماني بواسـطة مئـات الـدروع المعدنيـة ، فتمكـن مـن إحراقـه بلظـى نـار حامية. كما اهتـدى عديد العلماء المحدثين مـن أمثـال « لافوازييـه » وغيرهـم إلى استخدام الطّاقة الشّمسية في صهر المـواد، وتقطير الماء، وتوليـد البخـار ، وتشحين الهـواء، وغيرهـا مـن الاكتشافات . لقـد مـكـّن التطوّر الهائل المسجّل أن في مجـال الابتكارات التّقنيـة مـن فـتـح آفـاق علميـة جديدة في ميـدان اسـتغلال الطّاقة الشّمسية كطاقـة نظيفـة لا تلوث الجـو، وصـار بالإمكان تحويل الطّاقة الشمسية إلى طاقة كهربائيـة وطاقة حرارية ، مـن خـلال التحويلات الكهروضوئية والتّحويـل الحـراري للطّاقة الشمسية، ويقصـد بالتحويلات الكهروضوئيـة تحويل الإشعاع الشمسي أو الضـوئي مباشرة إلى طاقة كهربائية بواسطة الخلايا الشّمسية التّي لا تستهلك وقـودا ولا تلوّث الجو ، وحياتها طويلة د ولا تتطلـب إلا القليـل مـن الصّيانـة وهـذه الخلايـا يتـم تثبيتهـا عـلى أسطح المبـاني فتنتج الكهرباء، وتوفّـر الحـرارة للتدفئة وتسخين المياه ، كما تستخدم في تشغيل نظام الاتّصالات وفي إنارة الطرق والمنشآت وفي ضخ المياه وغيرها. أمَّـا التّحويـل الحـراري للطاقـة الشمسية ، فيعتمـد عـلى تحويـل الإشـعاع الشّـمسي إلى طاقة حراريـة عـن طريـق المجمّعـات الشّمسية والمـواد الحراريـة ، فـإذا تعـرّض جـسـم داكـن اللّـون ومعـزول إلى الإشـعاع الشـمسي، فإنـه يـمتص ذلـك الإشـعاع وترتفـع درجـه حرارتـه ويـسـتفاد مـن هـذه الحـرارة في التّبريـد ، وتسخين الميـاه، وتوليـد الكهرباء وغيرهـا . ويعـدّ استعمال السخانات الشّمسية الأكثر انتشارا في مجال التّحويـل الحـراري للطّاقة الشّمسية .

المؤلفون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى